Leather boots

Quite cold nights, sincere laughs and talks, family gatherings, warm dinner meals and change is between the sheets. The world is still struggling with COVID, the vaccine appears to the surface but I didn’t take it yet, and it happens that I’m not one of COVID survivors. Me and all of my family were somehowContinue reading “Leather boots”

I feel nostalgic to memories I never left, to memories I live with everyday I don’t want to leave it, don’t want to. Music, coffee, studying for hours & lying almost dead, doing nothing. Waking up on my mother’s voice, knowing always I’ll be back home. Tears never dried. So lie here my darling, lieContinue reading

1/8 is the day

I wanted to write about the moment when stopped crying every day, the moment I was free, the moment when the government decided to let us breath a bit, we as women. In 1/8/2019 the government made few adjustments on traveling documents and they state that everyone above 21 can issue a passport without agreementContinue reading “1/8 is the day”

شمسُ ظهيرة وبحر

إنني أرى نفسي بعيدة عن العالم، بأيامٍ مُبعثرة وبرائحةٍ كالخريف وقلمٍ لا يكتب لتلكَ الأوراق الجميلة ولتلك السماوات الشاسِعة، هذه هي نهايةُ صيفي وبداية شتائي.. هذا هو وقتي للملمة القُطن ولحصادِ القمح تلكَ هي حياتي، بريئة لامعة كاجتماع شمس ظهيرة وبحر..

ليس لأحدٍ هذا المكان!

لأول مرة أشعر بأني مُهمة وبأن العالم يتمحور حولي، لم أعلم قبل الآن بأن عقلي هو أهم ماأملك تجربتي في مستشفى نفسي أكّدَت لي بأني أعيش فعلياً في عالم من المجانين، وأكدّت لي أيضاً أنني مخطئة بإضاعة الفرصة لدراسة الطب النفسي لكنني عازمة على دراسته عند اقترابي من منتصف الثلاثينات وعازمة على دراسة الكثير منContinue reading “ليس لأحدٍ هذا المكان!”

نويت دي ڤيلور

الساعة التاسعة والنصف صباحاً ، استيقظتُ لأُعدّ قهوتي واستعد ليوم ممل جديد، ربما أقضيه بعدة أنشطة منزلية أخرى وفِي كلا الأحوال لستُ سعيدة بما أمارسه هنا وأرى بأنني سأكون محظوظة إن حدث وهاجرتُ إلى أوروبا. استمتعت كثيراً بتجربة دفتر يومياتي الجديد ، اشتريته سابقاً من متجر إلكتروني متخصص بالمنتجات الورقية الإبداعية والغرافيك ديزاين ، جلدContinue reading “نويت دي ڤيلور”

إلى عُتمة كانون

وهذهِ هِيَ بداياتي؛ جميلة رغم كئابتِها ومزهِرة كنِهاياتٍ سعيدة ، بُدِأت بقراءة فصل سكوت ڤيتزغرالد في كتاب باريس عيد وليمة متنقلة للروائي الأمريكي هيمنغواي لأبدأ بكتابٍ آخر وذِكرى أُخرى باردة بين طيّات (نار شاحِبة) لڤلاديمير نابكوڤ. لم يُسعفني الوقت لكتابة الكثير عن يومي حيث إنني يائسة للحصول على أملٍ بالقبول في إحدى الجامعات البريطانية فاغفرواContinue reading “إلى عُتمة كانون”